0 تصويتات
بواسطة

موضوع تعبير عن العلم 

موضوع تعبير عن العلم

بكل دواعي السرور والسعادة نطل عليكم طلابنا وطالباتنا الغوالي لنفيدكم بكل ما هو جديد من حلول فنحن على موقع رمز الثقافة نحاول جاهدين أن نقدم لكم الحلول المناسبة والأسئلة المميزة والنموذجية ونعرض لكم إجابة السؤال الاتي :

موضوع تعبير عن العلم 

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ، العلم هو عنوان النهضة الحضارية والثقافية والعلمية لكل الدول، العلم يستطيع بناء الأمم، وبدونه يتم هدم الأمم، العلم يعتبر من أهم الركائز التي يستند عليها المجتمع، كما أنه يعتبر عنصر قوة، في الدولة التي يشتهر فيها العلم هي دولة يخشاها الصديق قبل العدو، موضوع تعبير عن العلم بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع و الخامس و السادس الابتدائي، موضوع تعبير عن العلم بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الاول والثاني والثالث الاعدادي والثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

العلم لا يتوقف عند حد العلوم التي يتم دراستها في المراحل التعليمية المختلفة، وذلك لأنه يعتبر جزء قليل جداً من العلم الذي يستطيع الإنسان أن يتحصل عليه، العلم يشمل كل المحاولات المستمرة لاكتشاف المعلومة والإمكانيات التي حولنا، كما يعرفنا كيفية التعامل مع الأمور الحالية، وكذلك التخطيط للمستقبل، وكذلك العمل مع الناس، والمشاركة معهم في كل الأمور، العلم يستطيع تطوير قدرات الأفراد والمُجتمعات، كما يستطيع جعلهم أكثر حكمة، كما يمكنهم من العمل وجعلهم أكثر قُدرةً على التعامل الظروف الصعبة، ويكونون أكثر  قدرة على مساعدة الآخرين.

حيث يقول الله تعالى في كتابه الكريم، بسم الله الرحمن الرحيم “اقرأ باسم ربك الذي خلق، خلق الإنسان من علق”. صدق الله العظيم. وهنا يؤكد الله سبحانه وتعالى على أهمية العلم، حيث أنها الآية الأولى في نزل الوحي.

كما أن العلم هو الوسيلة الوحيدة للوصول إلى الله، وهو الطريق الوحيد للوصول إلى إثبات وحدانية الله عز وجل.

كما أن الإسلام ينظر إلى العلم على أنه يكسب الإنسان الخشية، وبعض الصفات الجميلة كالتواضع. طلب العلم فريضة في ديننا، حيث يقول الرسول ” طلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة”، صدق رسول الله. بالعلم يستطيع الإنسان أن يؤدي عبادات الله بشكل صحيح، وهو الطريقة لفهم مراد الله في كونه، وفي آياته.

واخيرا علم العليم وعقل العاقل اختلفا من ذا الذي منهما قد أحرز الشرفا ؟

فالعلم قال، أنا أحرزت غايته والعقل قال، أنا الرحمن بي عرفا.

فأفصح العلم إفصاحا وقال له، بأينا الله في فرقانه اتصفا ؟

فبان للعقل أن العلم سيـده فقبل العقل رأس العلم وانصرفا.

فالعلم هو معرفة الله سبحانه وتعالى، ويا له من شرف، لقد انتهى قلمي من الكتابة، وفي آخر هذا المقال كما عودناكم أصدقائي وصديقاتي على موقع رمز الثقافة لقد وفينا بوعدنا معكم وقدمنا لكم الإجابة الوافية والكاملة التي ترضيكم وبالنجاح والتوفيق والتميز دوما بإذن الله ونترككم برعاية الله واهتمامه. 

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبًا بك إلى رمز الثقافة، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...